خول

من Beidipedia
اذهب إلى: تصفح، ابحث

كلمة خول يقصد به الرجل الذي لديه صفات انثوية او الذي يمارس الجنس مع الرجال او الذي يمشي مع فتايات شرموطات , خول ليست كلمة عامية دارجة بل هي كلمة فصيحة درجت على ألسنة العرب و الشعراء قديما و هي بالفعل كلمة تصلح للسباب , و لكن معناها و دلالتها لديك خارجة تماما عن معناها الأصلي . الخول لغة: هم العبيد و الخدم و الأتباع الذين لا رأي و لا كلمة إلا لسيدهم , فهم قد خوَّلوا سيدهم بالتصرف في أمرهم و مالهم , يقال القوم خول فلان أي عبيده و اتباعه و كلمة خول وردت في القرآن اشتقاقا:

ثُمَّ إِذَا خَوَّلَهُ نِعْمَةً مِنْهُ نَسِيَ مَا كَانَ يَدْعُو إِلَيْهِ

خوله هنا في الآيه بنفس المعنى , اعطاه و ملكه . و كلمة خول وردت أيضا في حديث للنبي محمد موصيا بالعبيد:

عن أبي ذرٍ رضي الله عنه قَالَ: قال النبي صلى الله عليه وسلم : " (إخوانكم خوَلُكم، جعلهم اللّه تحت أيديكم. فمن كان أخوه تحت يده فليطعمه مما يأكل وليلبسه مما يلبس. ولا تكلفوهم ما يغلبهم فإن تكلَفوهم فأعينوهم

وردت كلمة خول أيضا في أمهات القصائد, دونك ما هذا البيت المنسوب لامرؤ القيس:

أَلا يا بَنِي كِنـدَةَ اقتُلـوا بِابنِ عَمِّكـم وإِلاّ فَمَـا أَنـتُـم قَبِيـلٌ ولا خَـوَلْ

الشاعر يطالبهم بأخذ الثأر في ابن عمهم و إلا فما هم يستحقون أن يكونوا أو قيبلة أو عبيدا .كلمة خول تستخدم للمفرد و الجمع . طالما أنت تقرأ هذه المقالة و تفهمها و تعيها , فأنت إذن عربي الهوية و بما انك عربي الهوية مثلي فأنت خول بن خول بن خول مثلي تماما . متى كنت حرا في قرارك , حدثني عن مرة واحدة قلت رأيك فيها بحرية و بصراحة , حدثني عن الإنتخابات في بلادك . حدثني يا حضرة الخول عن جلالة الرئيس أو جلالة الملك أو جلالة السلطان الذي يحكمك : هل اخترته أم ولدت فوجدته فرضا عليك كالماء و الهواء هل تستطيع أن تصرخ فيه او على الأقل أن تعارضه ؟! هل تستطيع أن ترفض قراراته؟! الرعاع و الأوشاب يتشاجرون في السوق و يسبون لبعضهم الله دون أن يهتز لهم جفن , فهل وجدتهم مرة واجدة يسبون جلالة الملك أو فخامة الرئيس أتعرف لماذا لأنهم خولات مثلي و مثلك تماما و لكنهم يدعون الشجاعة و البطولة بالتجرء على الله عز و جل لأنه هو الغفور الرحيم. أما جلالة الملك أو فخامة الرئيس فهو المتجبر القهار .

دونك ما يسمى بالربيع العربي لتتأكد أن العرب هم أمة من الخول: خولات ليبيا أتباع سيدهم معمر القذافي يأكلهم الحنين لزمان سيدهم العقيد الملهم و كتابه الأخضر و يعيثون في البلاد و العباد قتلا و فسادا و تدميرا . خولات تونس تقتلتهم الفرقة و التشرذم و التصارع على الكعكة بعد رحيل سيدهم فخامة الرئيس زين العابدين بن علي, و مثلهم تماما خولات اليمن . خولات مصر اسقطوا سيدهم فخامة الرئيس حسني مبارك و حاكموه ثم برؤوه و كرموه, تظاهروا بالملايين عشرات المرات أن يسقط , يسقط حكم العسكر ثم تظاهروا بالملايين لعودة العسكر و غنوا لهم تسلم الأيادي يا جيش بلادي . خولات سوريا حديثهم يطول و لن يتسع المجال للحديث عنهم , أما الخولات الذين لم يثوروا و أحسبهم لن يثوروا ابدا, فأجمل ما قيل فيهم هو ما قاله الشاعر الراحل الكبير أمل دنقل:

  • والطيورُ التي أقعدتْها مخالَطةُ الناس
  • مرتْ طمأنينةُ العَيشِ فَوقَ مناسِرِها
  • فانتخَتْ,
  • وبأعينِها.. فارتخَتْ,
  • وارتضتْ أن تُقأقَىَء حولَ الطَّعامِ المتاحْ

عقلية العبيد الخول تكاد ان تكون جينا وراثيا في اصلابنا لا نستطيع من الفكاك . أنا و انت و نحن و هم ولدنا و نشأنا و كبرنا يحيطونا واقع الخول العبودية , حتمية اننا خولنا جلالته او فخامته أو سموه للتصرف في مقاديرنا كيف يشاء و أن نسمع و نطيع, فكيف لنا أن نخرج من ذلك و نحن نعيشه من زمن الحجاج و حتى تاريخه , و بعض المصريين يعيشونه من زمن فرعون حتى تاريخه, و آخرون العراقيون يعيشونه من زمن النمرود حتى تاريخه . أليس غريبا ان تكون هذه الأرض العربية هي أرض فرعون و النمرود و الجبارين و ثمود الذين طغوا في البلاد و عاد الذين استكبروا في الأرض بغير الحق و قوم لوط الذين كذبوا المرسلين أيها السادة: رجاءا, إرفعو الأقنعة لتكتشفوا أنكم و أننا مجرد خولات و الخول أمثالنا و أمثالكم لا يستحقون الحرية .